وان ثري| بوابة الرياضة المصرية

الإثنين 22 أكتوبر 2018 الموافق 13 صفر 1440
رئيس مجلس الإدارة
محمد إبراهيم نافع

رئيس التحرير
محمد القوصي

فيديو| إبراهيم حسن يفتح النار على مرتضى منصور: التوأم أسيادك وشعرك مصدي وهتموت "عريان"

الخميس 09/أغسطس/2018 - 01:23 م
وان ثري| بوابة الرياضة المصرية
أنس عبد الغني
طباعة
رد ابراهيم حسن نجم منتخب مصر السابق ومدير الكرة في النادي المصري على محاولة مرتضى منصور اشعال فتنة مجزرة بورسعيد من جديد وذلك من خلال تصريحات تلفزيونية لقناة ال تي سي.

وقال حسن: كيف لهذا الشخص أن يقوم بالتدخل في أحكام القضاء ويجب احترام القانون والقضاء فهو شخصية عبثية "واضح انه ملوش كبير" "انا ههزاك لأنك محترمتش سنك."

وأكمل: "ياد يا مرتضى انا مش هسيبك" هو هاجم كل الأشخاص "هيموت بفضيحة وعريان لأنه ينهش في اعراض الناس وهيموت مش مستور" وأهالي المحكوم عليهم بالإعدام غلابة.

واردف: سنجتمع مع رجال القانون لنتوجه للنائب العام لمقاضاة مرتضى منصور ونريد أن نعلم هل سنسير بشكل قانوني أم بطرق غير قانونية لنختار الطريق الذي يناسب التعامل مع مرتضى منصور.

وتابع حسن: "شعر مرتضى منصور كان أسود ثم أصبح أبيض ومؤخرا أصبح مصدي فهو يلعب في ثوانيه الأخيره من حياته ولا يريد أن يتوب" ويسب الناس وهو ليس أراجوز فالأخير مضحك أما هو لا.

وأضاف: على الدولة أن توقف هذه الشخصية "قعدوها في مستشفى" كل ما يفعله بدون حساب وكل ما تفعله يا مرتضى منصور مؤخرا من أجل أن "تخبط في أعمامك وأسيادك حسام وابراهيم واللي
حارقينك وواجعينك وذالينك ولو انت راجل تيجي تواجهني."


وواصل: "أنا وحسام حسن نعيش بما يرضي الله، ونحب عملنا، ولا نأخذ أموال من أحد بطرق ملتوية، وهذا الشخص يعاني من الزهايمر".

وطالب إبراهيم حسن برفع الحصانة عن رئيس الزمالك قائلا: "تم حبس أفراد من الذين يعملون معه ولا أدري لماذا لم يسجن هو حتى الأن؟.. أنا أطالب برفع الحصانة عنه"

موكدا : "لماذا يخاف هذا الشخص من دخول بورسعيد؟ لأنه مكروه جدا، ولم يفعل شيئًا في القضية التي نال عليها ميلون و800 الف جنيه".

واختتم: العالم فيه عقليات مثيرة واحدهم يدير دولة كبيرة في العالم والآخر يدير نادي كبير في مصر بنفس العقلية الخبيثة وهل أصبح من يدير العالم هم أصحاب الزهايمر وفاقدي العقل.

وكان مرتضى منصور قد قام بتصوير فيديو مع أهالي المحكوم عليهم بالإعدام في مجزرة بورسعيد مطالبا بتخفيف العقوبة عن ذويهم وموجها اللوم في ذلك الحادث إلى التوأم وأنهم هم من قاموا بالتحريض فيها.
Top